أخبار شقراءالتعليم

تعميم من «التعليم » يكشف آلية الاختبارات وموقف غير المحصنين

كشفت وزارة التعليم عن خطة سير الاختبارات النهائية للفصل الدراسي الأول 1443هـ، لكافة المراحل التعليمية، سواء الدولي أو الحكومي أو الأهلي، مع مراعاة كافة إجراءات السلامة العامة للطالبات والطلبة والكادر التعليمي.

 

وتضمنت الخطة موقف الطلاب غير المحصنين، والفئات التي ينطبق عليهم الاختبارات عن بـُعد، وكيفية إحتساب الدرجات.

 

وأصدرت وزارة التربية والتعليم توجيهاتها، أن تتم كافة الاختبارات المقررة الشفوية بصورة إلكترونية عن بُعد، بالإضافة إلى مواد التقويم المستمر، على أن تنطلق في تاريخ التاسع من الشهر الرابع الهجري 1443، للمراحل الثانوية والمتوسطة، لتستمر لثلاث أيام مع تبديل الاختبار العلمي، بتقديم تقارير بحثية ومشاريع.

 

 

ووجهت كذلك الوزراة بإنطلاق الاختبارات النهائية لمختلف المراحل الدراسية، في تاريخ 12-4-1334هـ حيث  يجري طلاب المراحل الدراسية الأولى (الأبتدائية) إلكترونياً، في التاريخ المذكور أعلاه الساعة 4 عصراً.

 

وجدير بالذكر أنه شددت الوزارة كذلك، على ضرورة الاستفادة من كافة مرافق وفصول المدارس، مع القيام بفصل وتقسيم الطلاب لعدة مجموعات وفقاً لجدول تقره الإدارة، على أن تتم في يوم واحد وفي جلسة واحدة، وأن لا تزيد عن مادتين في اليوم.

 

 

كما أقرت كذلك وزارة التعليم ، بإنه سيتم خوض الاختبارات النهائية حضورياً، لمن تلقوا الجرعات المقررة من اللقاحات المعتمدة في البلاد، وأوضحت العديد من الضوابط الواجب الإلتزام بها، وهي كما يلي:

 

الحضور في المدارس لمن تخطوا 12 عاماً، ومحصنين ضد كوفيد 19.

 

عدم تخصيص مايزيد عن مادتين في اليوم الواحد، ومادة واحدة لأصحاب الهمم.

 

لا تتخطى مدة اختبارات الفصل الدراسي الأول عن سبعة أقسام.

 

وشددت كذلك الوزارة على ضرورة رفع الدرجات الخاصة بالسلوك والمواظبة على منصة نور، على إدراج مواد التقويم المستمر وأعمال السنة، والواد المزدوجة التحريرية والعلمية، على نظام نور لنتائج الاختبارات النهائية، مع أهمية تطابقها مع تقارير المعلمين، على أن تتم هذه العملية.

 

كما أفادت بأنه لابد من إدراج كافة الدراجات على منصة نور يوم بيوم، مع ضرورة التأكد من صحة التصحيح المقالي وكذلك الإلكتروني، ومطابقتها  لبعضهما البعض.

 

 

وأوضحت وزارة التعليم ، الفئات الذين سيقومون بأداء الاختبارات النهائية للفصل الدراسي الأول عن بُعد، وذلك بإستخدام المنصات الإلكترونية التعليمية، وهم من لم يتلقوا التحصين المقرر للحضور، سواء كانت أسباب المنع عدم تخطي السن المقرر لأخذ اللقاحات، أم لأسباب أخرى، مع إحتساب الدرجات المقررة للمواظبة.

شاركها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى