الأخبار العامة

صناعة الصورة الذهنية النموذجية تحدي يواجه السعوديين

 

الغربي: صناعة الصورة الذهنية النموذجية تحدي يواجه السعوديين

فيصل الحميضي
نفذت جمعية “إعلاميون” بالشراكة مع الشركة السعودية للكهرباء ورشة بناء الصورة الذهنية في نادي الشكرة في الدمام ضمن مبادرة نور الإعلام التي تستهدف تطوير مهارات الإعلاميين والإعلاميات السعوديين في مختلف مناطق المملكة.
وقدم الورشة رئيس مجلس إدارة جمعية إعلاميون الأستاذ سعود بن فالح الغربي، لمدة ثلاث أيام بواقع أربع ساعات يومياً، حيث تقدم لها نحو 150 إعلامي تم قبول نحو 40 مشارك. وتنوع المشاركون ما بين صحافيين في وسائل إعلامية أو موظفي علاقات عامة بعض الجهات الحكومية والأهلية في المنطقة الشرقية.
وأثنى الغربي على مستوى المشاركين وتطلعهم إلى تطوير مهاراتهم في علم بناء الصورة الذهنية، مؤكداً على السعوديين العاملين في حقل العلاقات العامة والاتصال المؤسسي تحدي كبير في صناعة الصورة الذهنية النموذجية سواء على مستوى قطاعاتهم الحكومية أو التجارية.
وتضمنت الورشة أربع محاور رئيسية، أولها المفاهيم العامة للصورة الذهنية وثانيها عن الأدوار المناطة بإدارة العلاقات العامة والإعلام في بناء هذه الصورة وتحسينها والمحافظة عليها، وكان المحور الثالث عن دور وسائل الإعلام في تكوين الصورة الذهنية وكيفية متابعة هذه الوسائل واستخدامها بالأساليب المثالية للمحافظة على الصورة الذهنية للمنظمة أو الشركة. فيما خصص المدرب القسم الرابع للمسؤولية الاجتماعية واستخدامها من قبل المنظمات والشركات لتحسين صورتها الذهنية وعلاقتها مع جمهورها الداخلي والخارجي، وخدمة المجتمع.
وشهدت الورشة نماذج عملية ودراسات واحصائيات وتدريبات موزعة على الأيام الثلاثة للورشة، وأمثله محلية وعالمية، وتفاعل كبير من المشاركين.

PHOTO 2019 11 25 13 09 21 - صناعة الصورة الذهنية النموذجية تحدي يواجه السعوديينPHOTO 2019 11 25 13 09 22 1 - صناعة الصورة الذهنية النموذجية تحدي يواجه السعوديينPHOTO 2019 11 25 13 09 22 2 - صناعة الصورة الذهنية النموذجية تحدي يواجه السعوديينPHOTO 2019 11 25 13 09 22 - صناعة الصورة الذهنية النموذجية تحدي يواجه السعوديينPHOTO 2019 11 25 13 09 23 1 - صناعة الصورة الذهنية النموذجية تحدي يواجه السعوديينPHOTO 2019 11 25 13 09 23 - صناعة الصورة الذهنية النموذجية تحدي يواجه السعوديين

شاركها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى