أخبار شقراءالإعلانات

وزارة التعليم السعودية تتيح إضافة مواد تعليمية جديدة في المناهج المدرسية

كشف الدكتور سعد الراشد رئيس مجلس إدارة النقابة المهنية للآثار عن التعاون بين وزارة التعليم وإدارة التراث لإدخال المواد التعليمية الأثرية في المناهج  الجديدة لطلاب المدارس، وأوضح الراشد  خلال حديثة في البرنامج المذاع على قناة “الإخبارية” أن بعض اللجان تقوم حاليا بإعداد هذه المواد لإدراجها في مناهج الطلاب من المرحلة الابتدائية، والمتوسطة، ثم الثانوية، وأكد أن الجمعية سعت منذ سنوات لدمج هذه المواد في المناهج التعليمية، مضيفاً أن إدخال هذه المواد مهم لأنه سيزيد من الوعي الأثري للمملكة ويعزز الشعور بالهوية الوطنية.

 

وأكد الدكتور سعد أن إضافة مواد الآثار مهم جداً للطلاب، حيث  وزارة الثقافة منذ عدة سنوات لمحاولة إدخال المواد الأثرية للتعليم السعودي ولكنه بات بالتأرجح، والآن دعمت وزارة التعليم لوضع برنامج لإدخال مواد في مناهج وزارة التربية ويتم التنسيق بين وزارة الثقافة ووزارة التعليم حيث يرفع ذلك من الوعي الأثري لدي الطالب السعودي في معرفة التراث السعودي.

 

 

من خلال العام الدراسي الحالي 1443-1444 عمدت وزارة التعليم السعودية لتعديل خطة الدراسة، وكان من أبرزها تعديل التقويم الدراسي 1443 ليضمن ثلاث فصول دراسية بعد أن كان يعتمد منذ سنوات على فصلين دراسيين فقط، كذلك قامت وزارة التعليم بإدخال مناهج دراسية جديدة غير مضافة للمجموع وكانت تلك المناهج علي النحو التالي:

 

تم إضافة مواد اللغة الانجليزية ليتم دراستها من الصف الأول الابتدائي.

تم تعديل المواد وإضافة مادة الدفاع عن النفس.

شمل المنهج الجديد علي أضافه مادة التفكير النقدي للمراحل الثانوية، والمتوسطة.

مادة جديدة للصف الرابع وهي مادة  المهارات الرقمية.

ثم تم إتاحة مادة الدراسات الاجتماعية، وكذلك مادة الوحدة الوطنية.

عمدت الوزارة إلي أضافه مادة المهارات الحياتية والأسرية للطلاب بالمملكة.

وأخيراً تم أضافه مادة الحاسب الألى ليتم تدريسها من الصف الرابع الابتدائي.

شاركها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى